المشاركة المجتمعية التضامنية للمؤسسات الحكومية لخلق العمالة وتقديم الخدمات العامة

رسالة مفتوحة للادارات المحلية بالمحافظات

مبادرة

المشاركة المجتمعية التضامنية للمؤسسات الحكومية

لخلق العمالة وتقديم الخدمات العامة

د. كمال فيلد البصري

بالتعاون مع الخبراء والمستشارين بالمعهد العرافي للاصلاح الاقتصادي

المقدمة :

تعاني محافظات العراق جميعها من اضطربات سياسية لعوامل متعددة ومن اهمها ضعف الاداء الحكومي في تقديم الخدمات العامة ، وعدم قدرة المؤسسات الحكومية على خلق فرص عمل )من خلال تطوير بيئة اعمال القطاع الخاص(.

 

من الممكن ان تنلقي هذه الاشكاليات بظلالها الدامس على مستقبل العملية السياسية ، ولذلك اصبح من الواجب على الجميع (وليس الحكومة وحدها)  المشاركة في وضع حلول .

 

من المؤسف لاتوجد حاليا قناة مجتمعية لمؤازة الحكومة في مواجهة التحديات الجسيمة الامر الذى اضطر العديد من المصلحين المدنيين الى الاعتزل عن تقديم خدماتهم الوطنية وهي ظاهرة خطيرة. حان الوقت لفتح الباب للمشاركة المجتمعية والحد من نمو ظاهرة “ديمقراطية الكتل السياسية” التي لاتمثل الشرائح المختلفة للشعب العراقي والعودة الى الديمقراطية الحقيقية بمعنى ( حكم الشعب للشعب).

 

في خضم هذا المعترك وضعف ثقة المواطنين بقدرة المؤسسات الحكومية بتقديم الخدمات العامة،  كرس عدد من خبراء المعهد العراقي للاصلاح الاقتصادي (جهودهم الطوعية) للبحث عن حل لمأزق الاشكالية السياسية – الاقتصادية ومن خلال الاطلاع على التجارب الدولية تم اعداد هذه المبادرة.
لقراءة المزيد اضغط هنا

Comment here